العودة   نادي يافع > الـــمــنـــتـــــديــــــات الـــعـــــامـــــــه > نادي يافع الإسلامي > الصَـــــحَابةُ والتَابِــــــــــــــــــعِينْ
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 

الصَـــــحَابةُ والتَابِــــــــــــــــــعِينْ الصفوة من الخلق .. رجال حول النبي .. تدثروا بعباءة النبوة و و نهلوا من عبق السماء وفيض الوحي.. هم نبراس الأمة والخير الممتد من تلك الحقبة ..!

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: رساله من أفراد الحزام الإمني يافع (آخر رد :سنان السعدي)       :: عصر العمالقه لا مكان للأقزام فية (آخر رد :سنان السعدي)       :: حقيقة النسب المزيف لطبقة ( السادة ) في اليمن (آخر رد :سنان السعدي)       :: تسريبات بمبادرة جديدة لحل الأزمة اليمنية (آخر رد :سنان السعدي)       :: للطابور الخامس المعطل (آخر رد :سنان السعدي)       :: يمنننة الجنوب حقيقة تاريخية واغلوطة سياسية (آخر رد :سنان السعدي)       :: السلام عليكم ورحمه الله وبركاته (آخر رد :قلم(رصاص))       :: هل أصيب بعضنا بمرض الزهايمر (آخر رد :سنان السعدي)       :: مشروع الجنوب العربي يلغي حق استعاده الجنوبيين لدولتهم السابقه (آخر رد :جمال بن عوض الصانبي)       :: صراعنا مع الحوثه صراع ديني مذهبي (آخر رد :سنان السعدي)      



زيد بن الخطاب

الصَـــــحَابةُ والتَابِــــــــــــــــــعِينْ


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22, 12, 2013, 07:35 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
بن حاجب is on a distinguished road

افتراضي زيد بن الخطاب


- ابن نفيل ، السيد الشهيد ، المجاهد التقي ، أبو عبد الرحمن ، وقيل : أبومحمد ، القرشي العدوي.
- أخو أمير المؤمنين عمر ، وكان أسن من عمر ، وأسلم قبله ، وكان أسمر طويلاً جداً.
- شهد بدراً ، والمشاهد.
- وكان قد آخى النبي صلى الله عليه وسلم بينه وبين معن بن عدي العجلاني ، وقتلا معاً في اليمامة.
- ولقد قال له عمر يوم بدر : البس درعي. قال : إني أريد من الشهادة ما تريد. قال : فتركاها جميعاً.
- وكانت راية المسلمين معه يوم اليمامة ، فلم يزل يقدم بها في نحر العدو ، ثم قاتل حتى قتل ، فوقعت الراية ، فأخذها سالم مولى أبي حذيفة. وقتل زيد يومئذ الرجال بن عنفوة ، واسمه نهار ، وكان قد أسلم وقرأ البقرة ، ثم ارتد ورجع ، فصدق مسيلمة وشهد له بالرسالة ، فحصل به فتنة عظيمة ، فكانت وفاته على يد زيد.
- وكان الذي قتل زيداً رجل يقال له أبومريم الحنفي ، وقد أسلم بعد ذلك ، وقال لعمر : يا أمير المؤمنين إن الله أكرم زيداً بيدي ولم يهني على يده. وقيل : إنما قتله سلمة بن أبي صبيح ابن عم أبي مريم هذا. ورجحه ابن عبد البر وقال : لأن عمر استقضى أبا مريم ، قال ابن كثير : وهذا لايدل على نفي ما تقدم ، والله أعلم.
- وحزن عليه عمر ، وقال لما بلغه مقتل أخيه : سبقني إلى الحسنيين ، أسلم قبلي ، واستشهد قبلي. وكان يقول : ما هبت الصبا إلا وأنا أجد ريح زيد.
- وقال عمر لمتمم بن نويرة حين جعل يرثي أخاه مالكاً بالشعر : لو كنت أحسن الشعر لقلت كما قلت ، فقال له متمم : لو أن أخي ذهب على ما ذهب عليه أخوك ماحزنت عليه ، فقال له عمر : ما عزاني أحد بمثل ما عزيتني به.
- استشهد في سنة ا ثنتي عشرة ، رضي الله عنه.

 

 


التعديل الأخير تم بواسطة الدويري ; 23, 12, 2013 الساعة 03:45 PM.

   

رد مع اقتباس
قديم 23, 12, 2013, 03:46 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
مشرف
 
 

وسام النشاط


مـجـمـوع الأوسـمـة: 1 (الـمـزيـد» ...)

 

إحصائية العضو









 

اخر مواضيعي

الدويري غير متواجد حالياً

 

 

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 48
الدويري is on a distinguished road

قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي رد: زيد بن الخطاب


رضي الله عنه
سلمت يمناك

 

 

   

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
. . . . . . . . . . .
  رمز PHP: