العودة   نادي يافع > الـــمــنـــتـــــديــــــات الـــعـــــامـــــــه > نادي يافع الإسلامي > الخيمة الرمضانية
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: رثاء وفخر في سيفنا اليافعي احمد (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: فضح المغلوط بالقول المضبوط (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: الحقيقة مُره (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: تلاميذ المعلم الشرّير (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: وقّف يازمن (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: قهري على أحمد أبن سيف اليافعي (آخر رد :سنان السعدي)       :: عبدربة لا يتحمل المسئولية بمفردة (آخر رد :سنان السعدي)       :: لا اؤمن بالسلاح الواحد في زمن تعدد الاسلحة (آخر رد :يافع اليافعى)       :: هل تستطيع أي دوله أن تعيش في عزلة عن العالم (آخر رد :سنان السعدي)       :: يهزين بالف الوين (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)      



التكاليف الشرعية تسقط باختلال الشعور

الخيمة الرمضانية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 14, 7, 2013, 12:34 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
مشرف القسم الاسلامي
 
الصورة الرمزية قلم(رصاص)
 

 

 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 140
قلم(رصاص) will become famous soon enoughقلم(رصاص) will become famous soon enough

افتراضي التكاليف الشرعية تسقط باختلال الشعور


التكاليف الشرعية تسقط باختلال الشعور
من عبد العزيز بن عبد الله بن باز إلى حضرة الأخ المكرم ر . ع . ف . وفقه الله لكل خير آمين [1] .
سلامٌ عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد :
كتابكم المؤرخ في 4/9/1393هـ وصل وصلكم الله بهداه ، وما تضمنه من الإفادة أن والدتك مرضت واختل شعورها وأفطرت سبع رمضانات ولم يتصدق عنها ثم شفيت من مرضها وأنها تقدر على صيام الرمضانات المذكورة ، وسؤالكم – هل يجوز لولدها أن يصوم عنها ما تركت أم تصوم هي ولو أنه خطر عليها في المستقبل ؛ لأن مرضها مرض أعصاب أم هل يجوز التصدق عنها – كان معلوما .
ج: إذا كانت تركت الصيام لاختلال شعورها فإنه لا قضاء عليها ؛ لأن التكاليف الشرعية قد رُفعت عنها في الفترة التي فقدت فيها الشعور ؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم : (( رُفع القلم عن ثلاثة ))[2] وذكر منهم المجنون حتى يفيق . ومن اختل شعوره بأي نوع من الأمراض فهو في حكم المجنون لا تكليف عليه ، أما إن كان تركها للصيام بسبب المرض وعقلها ثابت فعليها القضاء بعد الشفاء من مرضها حسب طاقتها ولو مُفرقاً ، فإن ماتت في مرضها لم يُقض عنها ولا يجوز أن يصوم عنها أحد في حياتها وفق الله الجميع للفقه في دينه ، والثبات عليه ، وجزاك عن عنايتك بأمرها خيراً ، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
Cant See Links

 

 

التوقيع

 

   

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
. . . . . . . . . . .
  رمز PHP: