العودة   نادي يافع > الـــمــنـــتـــــديــــــات الـــعـــــامـــــــه > نادي يافع الإسلامي > الخيمة الرمضانية
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: ماعند الحريبي سهله (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: ابنا يافع الاحرار بجانب ابنا الضالع الاحرار (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: مؤتمر حضر موت الجامع .. وإيضاحات متمة (آخر رد :سنان السعدي)       :: صحوة الحضارم الجنوبيون العرب ..... واحلام الخائبين (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: بغداد يابغداد (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: سقطرى وما أدراك ما سقطرى (آخر رد :سنان السعدي)       :: لا اؤمن بالسلاح الواحد في زمن تعدد الاسلحة (آخر رد :عارف اليافعى)       :: إرحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء (آخر رد :سنان السعدي)       :: التفكير بالية جديدة للحل (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: ياسيد العود سمعني اللحون (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)      



فضائل الست من شوال

الخيمة الرمضانية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22, 8, 2012, 12:56 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
مشرفة القسم الإسلامي
 
الصورة الرمزية خطى الصحابيات
 

 

 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 210
خطى الصحابيات has a spectacular aura aboutخطى الصحابيات has a spectacular aura aboutخطى الصحابيات has a spectacular aura about

افتراضي فضائل الست من شوال




فضائل صوم ست من شوال


الحمد لله المتفضِّل بالنِّعم، وكاشف الضرَّاء والنِّقم، والصلاة والسلام على النبي الأمين، وآله وأصحابه أنصار الدين. وبعد:

أخي المسلم أختي المسلمة: لا شك أن المسلم مطالب بالمداومة على الطاعات، والاستمرار في الحرص على تزكية النفس.

ومن أجل هذه التزكية شُرعت العبادات والطاعات، وبقدر نصيب العبد من الطاعات تكون تزكيته لنفسه، وبقدر تفريطه يكون بُعده عن التزكية.

لذا كان أهل الطاعات أرق قلوباً، وأكثر صلاحاً، وأهل المعاصي أغلظ قلوباً، وأشد فساداً.

والصوم من تلك العبادات التي تطهِّر القلوب من أدرانها، وتشفيها من أمراضها.. لذلك فإن شهر رمضان موسماً للمراجعة، وأيامه طهارة للقلوب.

وتلك فائدة عظيمة يجنيها الصائم من صومه، ليخرج من صومه بقلب جديد، وحالة أخرى.

وصيام الستة من شوال بعد رمضان، فرصة من تلك الفرص الغالية، بحيث يقف الصائم على أعتاب طاعة أخرى، بعد أن فرغ من صيام رمضان.

وقد أرشد أمته إلى فضل الست من شوال، وحثهم بأسلوب يرغِّب في صيام هذه الأيام..

قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم -: {من صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال كان كصيام الدهر} [رواه مسلم وغيره].

قال الإمام النووي - رحمه الله -: قال العلماء: (وإنما كان كصيام الدهر، لأن الحسنة بعشر أمثالها، فرمضان بعشرة أشهر، والستة بشهرين..).

ونقل الحافظ ابن رجب عن ابن المبارك: (قيل: صيامها من شوال يلتحق بصيام رمضان في الفضل، فيكون له أجر صيام الدهر فرضاً).

أخي المسلم:
صيام هذه الست بعض رمضان دليل على شكر الصائم لربه تعالى على توفيقه لصيام رمضان، وزيادة في الخير، كما أن صيامها دليل على حب الطاعات، ورغبة في المواصلة في طريق الصالحات.

قال الحافظ ابن رجب - رحمه الله -: (فأما مقابلة نعمة التوفيق لصيام شهر رمضان بارتكاب المعاصي بعده، فهو من فعل من بدل نعمة الله كفراً).

أخي المسلم:
ليس للطاعات موسماً معيناً، ثم إذا انقضى هذا الموسم عاد الإنسان إلى المعاصي!

بل إن موسم الطاعات يستمر مع العبد في حياته كلها، ولا ينقضي حتى يدخل العبد قبره..

قيل لبشر الحافي - رحمه الله -: إن قوماً يتعبدون ويجتهدون في رمضان. فقال: (بئس القوم قوم لا يعرفون لله حقاً إلا في شهر رمضان، إن الصالح الذي يتعبد ويجتهد السنة كلها).

أخي المسلم: في مواصلة الصيام بعد رمضان فوائد عديدة، يجد بركتها أولئك الصائمين لهذه الست من شوال.

وإليك هذه الفوائد أسوقها إليك من كلام الحافظ ابن رجب - رحمه الله -:

إن صيام ستة أيام من شوال بعد رمضان يستكمل بها أجر صيام الدهر كله.

إن صيام شوال وشعبان كصلاة السنن الرواتب قبل الصلاة المفروضة وبعدها، فيكمل بذلك ما حصل في الفرض من خلل ونقص، فإن الفرائض تكمل بالنوافل يوم القيامة.. وأكثر الناس في صيامه للفرض نقص وخلل، فيحتاج إلى ما يجبره من الأعمال.

إن معاودة الصيام بعد صيام رمضان علامة على قبول صوم رمضان، فإن الله تعالى إذا تقبل عمل عبد، وفقه لعمل صالح بعده،

كما قال بعضهم: ثواب الحسنة الحسنة بعدها، فمن عمل حسنة ثم أتبعها بحسنة بعدها، كان ذلك علامة على قبول الحسنة الأولى، كما أن من عمل حسنة ثم أتبعها بسيئة كان ذلك علامة رد الحسنة وعدم قبولها.

إن صيام رمضان يوجب مغفرة ما تقدم من الذنوب، كما سبق ذكره، وأن الصائمين لرمضان يوفون أجورهم في يوم الفطر،

وهو يوم الجوائز فيكون معاودة الصيام بعد الفطر شكراً لهذه النعمة، فلا نعمة أعظم من مغفرة الذنوب،
كان النبي يقوم حتى تتورّم قدماه، فيقال له: أتفعل هذا وقد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخّر؟! فبقول: {أفلا أكون عبداً شكورا}.

وقد أمر الله - سبحانه وتعالى - عباده بشكر نعمة صيام رمضان بإظهار ذكره، وغير ذلك من أنواع شكره، فقال: {وَلِتُكْمِلُواْ الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُواْ اللّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ} [البقرة:185] فمن جملة شكر العبد لربه على توفيقه لصيام رمضان، وإعانته عليه، ومغفرة ذنوبه أن يصوم له شكراً عقيب ذلك.

كان بعض السلف إذا وفق لقيام ليلة من الليالي أصبح في نهارها صائماً، ويجعل صيامه شكراً للتوفيق للقيام.

وكان وهيب بن الورد يسأل عن ثواب شيء من الأعمال كالطواف ونحوه، فيقول: لا تسألوا عن ثوابه، ولكن سلوا ما الذي على من وفق لهذا العمل من الشكر، للتوفيق والإعانة عليه.

كل نعمة على العبد من الله في دين أو دنيا يحتاج إلى شكر عليها، ثم التوفيق للشكر عليها نعمة أخرى تحتاج إلى شكر ثان، ثم التوفيق للشكر الثاني نعمة أخرى يحتاج إلى شكر آخر، وهكذا أبداً فلا يقدر العباد على القيام بشكر النعم. وحقيقة الشكر الاعتراف بالعجز عن الشكر.

إن الأعمال التي كان العبد يتقرب يها إلى ربه في شهر رمضان لا تنقطع بإنقضاء رمضان بل هي باقية بعد انقضائه ما دام العبد حياً..

كان النبي عمله ديمة.. وسئلت عائشة - رضي الله عنها -: هل كان النبي يخص يوماً من الأيام؟ فقالت: لا كان عمله ديمة. وقالت: كان النبي لا يزيد في رمضان و لا غيره على إحدى عشرة ركعة، وقد كان النبي يقضي ما فاته من أوراده في رمضان في شوال، فترك في عام اعتكاف العشر الأواخر من رمضان، ثم قضاه في شوال، فاعتكف العشر الأول منه.


 

 

التوقيع

[

 

   

رد مع اقتباس
قديم 23, 8, 2012, 02:59 PM   رقم المشاركة : 2
افتراضي رد: فضائل الست من شوال


مشكوره مأجوره بأذن الله


واضيف :


حدث في شوال

سنة 1 هـ:
1. زواج النبي من السيدة عائشة ا
سنة 2 هـ:
1. غزوة بني سليم بالكُدر
2. سرية سالم بن عمير لقتل أبي عَفَك
3. غزوة بني قينقاع
4. مؤامرة لاغتيال الرسول صلى الله عليه وآله وسلم من قبل عمير بن وهب وصفوان بن أمية
سنة 3 هـ:
1. غزوة أحد
2. استشهاد حمزة بن عبد المطلب وعبد الله بن جحش وشماس بن عثمان ومصعب بن الزبير وسعد بن الربيع وعبد الله بن عمرو بن الجموح وعمرو بن الجموح وحنظلة بن أبي عامر وعمرو بن معاذ ومالك بن سنان وهو والد الصحابي أبو سعيد الخدري وأنس بن النضر
3. غزوة حمراء الأَسَد.

 

 

التوقيع

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

 

   

رد مع اقتباس
قديم 25, 8, 2012, 10:09 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عضو متميز
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
السعدي الذوادي is on a distinguished road

افتراضي رد: فضائل الست من شوال


بارك الله فيك وجزاك الله خيرا

 

 

   

رد مع اقتباس
قديم 25, 8, 2012, 03:03 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
مشرفة القسم الإسلامي
 
الصورة الرمزية خطى الصحابيات
 

 

 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 210
خطى الصحابيات has a spectacular aura aboutخطى الصحابيات has a spectacular aura aboutخطى الصحابيات has a spectacular aura about

افتراضي رد: فضائل الست من شوال



الإخوة الذيباني والسعدي شكرا لمروركما
وجزا الله الذيباني خيرا لاضافته الطيبة
ونسأل الله أن يرزقنا وإياكم هذا الفضل
ويتقبله منا.

 

 

التوقيع

[

 

   

رد مع اقتباس
قديم 29, 8, 2012, 04:57 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
الشؤون الادارية
 
الصورة الرمزية أبومروان المفلحي
 

 

 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 592
أبومروان المفلحي is a name known to allأبومروان المفلحي is a name known to allأبومروان المفلحي is a name known to allأبومروان المفلحي is a name known to allأبومروان المفلحي is a name known to allأبومروان المفلحي is a name known to all

افتراضي رد: فضائل الست من شوال


قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله: إن السنة أن يصوم الإنسان الست من شوال بعد انتهاء قضاء رمضان لا قبله فلو كان عليه قضاء ثم صام الستة قبل القضاء فإنه لا يحصل على ثوابها لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال "من صام رمضان" ومن بقي عليه شيء منه فإنه لا يصح أن يقال إنه صام رمضان بل صام بعضه.

(الشرح الممتع / ج6 / ص466).

 

 

التوقيع

[آخر أخبار حصار الرافضه لاهالي دماج السلفيين من هُنــا ]
:
:
مقاطع يتفطر لها القلب وتدمع العين دماً

 

   

رد مع اقتباس
قديم 31, 8, 2012, 09:41 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
مشرفة القسم الإسلامي
 
الصورة الرمزية خطى الصحابيات
 

 

 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 210
خطى الصحابيات has a spectacular aura aboutخطى الصحابيات has a spectacular aura aboutخطى الصحابيات has a spectacular aura about

افتراضي رد: فضائل الست من شوال


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبومروان المفلحي Cant See Links
قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله: إن السنة أن يصوم الإنسان الست من شوال بعد انتهاء قضاء رمضان لا قبله فلو كان عليه قضاء ثم صام الستة قبل القضاء فإنه لا يحصل على ثوابها لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال "من صام رمضان" ومن بقي عليه شيء منه فإنه لا يصح أن يقال إنه صام رمضان بل صام بعضه.

(الشرح الممتع / ج6 / ص466).

جزاك الله أخي الفاضل أبو مروان المفلحي على الفائدة
ولكن المسألة محل بحث من أهل العلم

وإليكم بحث الشيخ الدكتور خالد المصلح في المسألة :

اختلف العلماء في جواز صيام التطوع قبل الفراغ من قضاء رمضان على قولين في الجملة:

الأول: جواز التطوع بالصوم قبل قضاء رمضان، وهو قول الجمهور إما مطلقاً أو مع الكراهة. فقال الحنفية بجواز التطوع بالصوم قبل قضاء رمضان، لكون القضاء لا يجب على الفور بل وجوبه موسع وهو رواية عن أحمد.

أما المالكية والشافعية فقالوا: بالجواز مع الكراهة، لما يترتب على الاشتغال بالتطوع عن القضاء من تأخير الواجب.

الثاني: تحريم التطوع بالصوم قبل قضاء رمضان، وهو المذهب عند الحنابلة.

والصحيح من هذين القولين هو القول بالجواز، لأن وقت القضاء موسع، والقول بعدم الجواز وعدم الصحة يحتاج إلى دليل، وليس هناك ما يعتمد عليه في ذلك.

أما ما يتعلق بصوم ست من شوال قبل الفراغ من قضاء ما عليه من رمضان ففيه لأهل العلم قولان:

الأول: أن فضيلة صيام الست من شوال لا تحصل إلا لمن قضى ما عليه من أيام رمضان التي أفطرها لعذر.


واستدلوا لذلك بأن النبي صلى الله عليه وسلم قال فيما رواه مسلم من حديث أبي أيوب الأنصاري: "من صام رمضان ثم أتبعه ستّاً من شوال كان كصيام الدهر". وإنما يتحقق وصف صيام رمضان لمن أكمل العدة.
قال الهيتمي في تحفة المحتاج (3-457): "لأنها مع صيام رمضان أي: جميعه، وإلا لم يحصل الفضل الآتي وإن أفطر لعذر".

وقال ابن مفلح في كتابه الفروع (3-108): "يتوجه تحصيل فضيلتها لمن صامها وقضى رمضان وقد أفطره لعذر، ولعله مراد الأصحاب، وما ظاهره خلافه خرج على الغالب المعتاد، والله أعلم".

وبهذا قال جماعة من العلماء المعاصرين كشيخنا عبد العزيز بن باز وشيخنا محمد العثيمين رحمهما الله.

الثاني: أن فضيلة صيام الست من شوال تحصل لمن صامها قبل قضاء ما عليه من أيام رمضان التي أفطرها لعذر،

لأن من أفطر أياماً من رمضان لعذر يصدق عليه أنه صام رمضان

فإذا صام الست من شوال قبل القضاء حصل ما رتبه النبي صلى الله عليه وسلم من الأجر على إتباع صيام رمضان ستاً من شوال.

وقد نقل البجيرمي في حاشيته على الخطيب بعد ذكر القول بأن الثواب لا يحصل لمن قدم الست على القضاء محتجاً بقول النبي صلى الله عليه وسلم ثم أتبعه ستاً من شوال (2-352)

عن بعض أهل العلم الجواب التالي: "قد يقال التبعية تشمل التقديرية لأنه إذا صام رمضان بعدها وقع عما قبلها تقديراً، أو التبعية تشمل المتأخرة كما في نفل الفرائض التابع لها ا هـ. فيسن صومها وإن أفطر رمضان". وقال في المبدع (3-52):

"لكن ذكر في الفروع أن فضيلتها تحصل لمن صامها وقضى رمضان وقد أفطر لعذر ولعله مراد الأصحاب، وفيه شيء".

والذي يظهر لي أن ما قاله أصحاب القول الثاني أقرب إلى الصواب، لاسيما وأن المعنى الذي تدرك به الفضيلة ليس موقوفاً على الفراغ من القضاء قبل الست فإن مقابلة صيام شهر رمضان لصيام عشرة أشهر حاصل بإكمال الفرض أداء وقضاء


وقد وسع الله في القضاء فقال: {فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ} [البقرة:185]، أما صيام الست من شوال فهي فضيلة تختص هذا الشهر تفوت بفواته.

ومع هذا فإن البداءة بإبراء الذمة بصيام الفرض أولى من الاشتغال بالتطوع. لكن من صام الست ثم صام القضاء بعد ذلك فإنه تحصل له الفضيلة إذ لا دليل على انتفائها، والله أعلم.
14-10-1424هـ.

المصدر:
Cant See Links


 

 

التوقيع

[

 

   

رد مع اقتباس
قديم 12, 8, 2013, 07:57 AM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
مشرف القسم الاسلامي
 
الصورة الرمزية قلم(رصاص)
 

 

 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 140
قلم(رصاص) will become famous soon enoughقلم(رصاص) will become famous soon enough

افتراضي رد: فضائل الست من شوال


بارك الله فيك اختي خطى الصحابيات


تقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال


يرفع للفائدة

 

 

التوقيع

 

   

رد مع اقتباس
قديم 12, 8, 2013, 08:05 AM   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
[ الخــط الأحمـــر ]
الشؤون الفنية
 
الصورة الرمزية فينوس
 

 

 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 2824
فينوس has a reputation beyond reputeفينوس has a reputation beyond reputeفينوس has a reputation beyond reputeفينوس has a reputation beyond reputeفينوس has a reputation beyond reputeفينوس has a reputation beyond reputeفينوس has a reputation beyond reputeفينوس has a reputation beyond reputeفينوس has a reputation beyond reputeفينوس has a reputation beyond reputeفينوس has a reputation beyond repute

افتراضي رد: فضائل الست من شوال


جزاكم الله خيراً .... الله يعين الجميع

 

 

التوقيع

حدثني ..!!

عن وطـــن الضــوء.
.
.
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

 

   

رد مع اقتباس
قديم 12, 8, 2013, 11:19 AM   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
مشرف سابق
 
الصورة الرمزية صالح الذيباني
 

 

 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
صالح الذيباني is on a distinguished road

قـائـمـة الأوسـمـة
افتراضي رد: فضائل الست من شوال


جزاكم الله خير

صيام الست يكون متتاليه كيف لو حد صام يوم وفطر يوم Cant See Images يعني مايجوز

ردو علينا


تحياتي

 

 

التوقيع

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعياضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

 

   

رد مع اقتباس
قديم 12, 8, 2013, 03:11 PM   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
مشرف القسم الاسلامي
 
الصورة الرمزية قلم(رصاص)
 

 

 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 140
قلم(رصاص) will become famous soon enoughقلم(رصاص) will become famous soon enough

افتراضي رد: فضائل الست من شوال


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صالح الذيباني Cant See Links
جزاكم الله خير

صيام الست يكون متتاليه كيف لو حد صام يوم وفطر يوم Cant See Images يعني مايجوز

ردو علينا


تحياتي
حياك الله اخي الكريم صالح الذيباني

تقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال وكل عام وانت بخير

يقول اهل العلم ان صيام الست من شوال يجوز ان تصومها مجتمعة او متفرقة في اول الشهر او اخره او وسط الشهر
واليك هذه الفتاوي للشيخين بن باز وبن عثيمين

لسؤال
هل يجوز للإنسان أن يختار صيام ستة أيام في شهر شوال ، أم أن صيام هذه الأيام لها وقت معلوم ؟ وهل إذا صامها تكون فرضاً عليه ؟


الجواب
ثبت عن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – أنه قال : " من صام رمضان ثم أتبعه ستًّا من شوال كان كصيام الدهر " خرجه الإمام مسلم في الصحيح ، وهذه الأيام ليست معينة من الشهر بل يختارها المؤمن من جميع الشهر ، فإذا شاء صامها في أوله ، أو في أثنائه، أو في آخره ، وإن شاء فرقها ، وإن شاء تابعها ، فالأمر واسع بحمد الله ، وإن بادر إليها وتابعها في أول الشهر كان ذلك أفضل ؛ لأن ذلك من باب المسارعة إلى الخير ، ولا تكون بذلك فرضاً عليه ، بل يجوز له تركها في أي سنة ، لكن الاستمرار على صومها هو الأفضل والأكمل ؛ لقول النبي – صلى الله عليه وسلم - : " أحب العمل إلى الله ما داوم عليه صاحبه وإن قل " والله الموفق .
[ مجموع فتاوى ومقالات متنوعة لسماحة الشيخ: عبدالعزيز بن باز – رحمه الله- الجزء 15 ص 390]

السؤال
هل يلزم في صيام الست من شوال أن تكون متتابعة أم لا بأس من صيامها متفرقة خلال الشهر ؟


الجواب
صيام ست من شوال سنة ثابتة عن رسول الله – صلى الله عليه وسلم – ويجوز صيامها متتابعة ومتفرقة ؛ لأن الرسول – صلى الله عليه وسلم – أطلق صيامها ولم يذكر تتابعاً ولا تفريقاً ، حيث قال – صلى الله عليه وسلم - : " من صام رمضان ثم أتبعه ستاً من شوال كان كصيام الدهر " أخرجه الإمام مسلم في صحيحه . وبالله التوفيق .
[ مجموع فتاوى ومقالات متنوعة لسماحة الشيخ: عبدالعزيز بن باز – رحمه الله – الجزء 15 ص 391]
السؤال
هل هناك أفضلية لصيام ست من شوال؟ وهل تصام متفرقة أم متوالية؟


الجواب
نعم، هناك أفضلية لصيام ستة أيام من شهر شوال، كما جاء في حديث رسول الله –صلى الله عليه وسلم-:"من صام رمضان ثم أتبعه بست من شوال كان كصيام الدهر" رواه مسلم في كتاب الصيام بشرح النووي (8/56)، يعني: صيام سنة كاملة.
وينبغي أن يتنبه الإنسان إلى أن هذه الفضيلة لا تتحقق إلا إذا انتهى رمضان كله، ولهذا إذا كان على الإنسان قضاء من رمضان صامه أولاً ثم صام ستاً من شوال، وإن صام الأيام الستة من شوال ولم يقض ما عليه من رمضان فلا يحصل هذا الثواب سواء قلنا بصحة صوم التطوع قبل القضاء أم لم نقل، وذلك لأن النبي –صلى الله عليه وسلم- قال:"من صام رمضان ثم أتبعه..." والذي عليه قضاء من رمضان يقال صام بعض رمضان ولا يقال صام رمضان، ويجوز أن تكون متفرقة أو متتابعة، لكن التتابع أفضل؛ لما فيه من المبادرة إلى الخير وعدم الوقوع في التسويف الذي قد يؤدي إلى عدم الصيام.
[فتاوى ابن عثيمين –رحمه الله- كتاب الدعوة (1/52-53)].

 

 

التوقيع

 

   

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سؤال : هل قمت بعمل ما فى حياتك تفتخرفيه جدا ؟ ابو تركي القيدعي نادي يافع الدبلوماسي 1 29, 7, 2012 02:51 AM




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
. . . . . . . . . . .
  رمز PHP: