العودة   نادي يافع > الـــمــنـــتـــــديــــــات الـــعـــــامـــــــه > نادي يافع الدبلوماسي
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: رجال الموت من حولي (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: اشتقنا لكم (آخر رد :جمال بن ظفر)       :: ألى بو يأسر قأل أبني ليت ألعمر لة رجعة (غرأشة) (آخر رد :ماجد الناخبي)       :: يحضرون شهودي (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: #بركــان -كيلاويا #متـــابعــات# (آخر رد :جنود الهدى)       :: كتاب الملك الانجليزي المسلم (آخر رد :الموسطه)       :: ماذا تـكـتـب على جدار الـزمـن ....؟ (آخر رد :عارف اليافعى)       :: لعبة الاعتراف ..أعترف وش سويت (آخر رد :عارف اليافعى)       :: ماعلينا منهم , والبقرة الحلوب (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: ماذا تريد أن تقول لشخص في بالك..!! (آخر رد :رغــــــــــد)      



عفاش .... هل هو المسيح الدجال ام المسيح المخلّص

نادي يافع الدبلوماسي


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 7, 2, 2018, 05:17 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو نشيط جداً
 
إحصائية العضو









 

اخر مواضيعي

بتول الطين وراعي الشياة متواجد حالياً

 

 

إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
بتول الطين وراعي الشياة is on a distinguished road

افتراضي عفاش .... هل هو المسيح الدجال ام المسيح المخلّص


الموضوع لعبدالسلام بن عاطف جابر والعنوان من عندي
مع دخول العام الجديد 2018 الكل يكتب محصلة 2017 ماذا فعل.؟ ماذا كتب.؟ ماذا أنجز.؟ في رأيي لا يوجد في أجندة أي يمني ما يستحق اعتباره إنجاز.. كانت سنة دموية، مزدحمة بالجماجم والأشلاء، وموشحات من الأكاذيب، وقد يكون الصمت أكبر إنجاز فردي قدمه الذين صمتوا..


ولأنه كان عام الدماء والدمار نستهل العام الجديد بكتابة مقال بعد توقف 8 شهور يتناول أبرز حدث يمني في 2017 أحدث تحولات كبيرة في ساحة الصراع.. والحدث العظيم هو ارتداء أنصار الرئيس صالح ثياب الطهر -من دماء لم تجف- بعد مقتله بساعات.. ما هذه السياسة التي شرعنت لهم الانتقال إلى الخندق الآخر (السلطة الشرعية)، وجعلت التحالف العربي يرحب بهم ترحيب الأبطال، والشعب يصفق لقدومهم؛ دون حساب، ولا مسائلة، ولا حتى ورقة تسمى "اعتذار" فيها كليمات أسف توحي بالندم..!!!


في الحقيقة هذه ليست سياسة، هذه عبث بدماء أبرياء ومقدرات شعب، وشهادة إلاهية على الجميع بالهزيمة؛ فانتقال هذا العدد الكبير من أنصار الرئيس صالح وحزب المؤتمر إلى خندق الشرعية والتحالف العربي شهادة عليهم أنهم أهل باطل، واعتراف منهم بالهزيمة أمام الشرعية والتحالف العربي... وقبول الشرعية لهم بتلك السرعة وذلك الترحاب شهادة الشرعية على نفسها بالهزيمة، واعتراف ضمني بالعجز والفشل... وترحيب التحالف بهؤلاء الفلول اعتراف أنَّه غرق في الرمال السياسية اليمنية المتحركة، ومن المستنقع اليمني يبحث عن المخرج , ولوكان تحت عباءة الشيطان.. وكأن الجميع كان ينتظر قتل الرئيس صالح كي يخلصهم مما هم فيه.


ولكن ماذا لو كان المقتول عبدالملك الحوثي وليس صالح، ماذا كان سيحدث..؟


لا يستبعد أن الذي كان سينتقل هم أنصار الله الحوثة، وكانت الشرعية والتحالف سيستقبلونهم استقبال الأبطال، والشعب يصفق ويستبشر... وكان الرئيس صالح وأصحابه صامدين في صنعاء يقاتلون دون هوادة.. وتستمر الحرب وتسفك دماء الأبرياء، وتدمر البلاد..


لم يحدث في التاريخ في أي مكان بالعالم أن يتحول المجرمون إلى أبطال بمجرد اعلان مغادرتهم خندق الخيانة والإجرام.. أعظم درجات التسامح الشعبي والسياسي هو عدم معاقبة قيادات الصف الثالث والرابع وإلزامهم باعتزال العملي السياسي والإقامة الجبرية في منازلهم، واحتجاز قيادات الصف الأول والثاني حتى تنتهي الحرب، وبعد أن تستقر البلاد وينتخب الشعب سلطة جديدة هي تقرر اطلاق سراحهم أو محاكمتهم.. ولأن الأمم العاقلة تفعل هكذا فهي تخرج من الصراعات والفوضى وتبدأ مرحلة البنا
اضافة من عندي
اما اليمنين فسيخرجون من ازمة الى ازمة خرى اشد وانكى وهذا ما يسمونه ادارة الدولة بالازمات فهل لدول التحالف العربي اثم في هذا

 

 

   

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بيان البُرهان لبعث المهدي المنتظر في مُحكم القرآن.. اليمن اغلا الصوتيات والمرئيات اليافعية 1 2, 11, 2017 09:57 PM




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
. . . . . . . . . . .
  رمز PHP: