العودة   نادي يافع > الـــمــنـــتـــــديــــــات الـــعـــــامـــــــه > نادي يافع الدبلوماسي
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: ناطح في السبعين قيدني الوهٌن=يا رب عز النفس من قبل أن تهين///جديد أبوأسمهان (آخر رد :ابو محسن عويضان)       :: ياعبدربه منك الحر انجرح (آخر رد :ابو محسن عويضان)       :: بدع الشاعر عبدالله احمد دهول الى الشاعر ممد صالح عويضان (آخر رد :ابو محسن عويضان)       :: مهما زاد فينا العوز (آخر رد :ابو محسن عويضان)       :: سألني أحد الجنوبيين : لماذا الشماليين يموتون على الوحدة (آخر رد :شيخان اليافعي)       :: منظمة كير تختتم توزيع المساعدات الغذائية للمستفيدين في مديرية رصد لدورة شهر اكتوبر (آخر رد :أبو الغريب السلفي)       :: الحكمة بين اعرابي وعابر السبيل (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: صعوب الجزيرة العربية (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: يا ساتر الحال (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: قضية للنقاش (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)      



يـــــــــافع الكُلّبة

نادي يافع الدبلوماسي


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 5, 6, 2018, 08:21 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
قلم فضي
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 10
بتول الطين وراعي الشياة is on a distinguished road

افتراضي يـــــــــافع الكُلّبة


شكرا لك اخي ابو عبدالله القعيطي هذه معلومة صحيحة , ولديا عنها دراية , ولكن لم يسعفني الوعي بشرحها الشرح الصحيح , وساحتفظ بما شرحته في متصفحي , كاستخلاص لاحد من ابنا قومي , استطاع تفسير الاحداث تفسيرا صحيحا , بما يتناسب ومعاني اللغة العربية ومجريات الاحداث في التاريخ
وقد قالوا الاجداد
السيف بالحد لتصديهم لغارات الامامة
والكلبة بلبعوس وماجاورها لتكالبهم وتلبية الحد بالمدد
وكذلك كلد بالضيف لكثر خيراتهم وامداد الجيوش بالخيرات والميرة ...
Cant See Links

Cant See Links

Cant See LinksCant See Links
المعنئ الحقيقي لكلمة ( يافع الكٌلَبة )
قرأت في منتديات ومواقع كثيرة تتكلم عن سبب تقسيم يافع إلى ثلاث مناطق وهي " يافع السيف ، يافع الضيف ، ويافع الكلبة " فوجدت فيما كتبه الكثيرون من الكتّاب أمراً عجبا ، يبعث على الطرافة حيناً والشفقة بهؤلاء الكتّاب حيناً آخر ، حيث يعتقدون أن سبب تسمية مناطق لبعوس وما جاورها بيافع الكلبة هو من باب السخرية بهم لبخلهم وسوء أخلاقهم ، ومن المضحك أنّي قرأت مقالاً لدكتور ينتمي ليافع يقول " أنه ليؤسفني أن تسمى إحدى مناطق بلادي بهذه التسمية " ولم يكلف نفسه البحث عن سبب هذه التسمية ..
ومن أجل بيان المراد من هذا الاسم فقد قضيت وقتاً ليس بالقليل لفك أسرار هذه التسمية وقد وجدتها على أرجح الظن أنها بدأت من عام (1060 ) للهجرة النبوية حينما حاول الإمام "محمد ابن القاسم" بغزو يافع وإخضاعها لسلطته في ذمار والذي كان يتبنى المذهب الزيدي مذهباً سياسياً لسلطته ،، فاحتشدت يافع من أدناها إلى أقصاها لمقاومة هذا الغزو والذي كان يقوده الأمير " أحمد ابن القاسم" شقيق الإمام آنذلك
نعود لأصل التسمية ( الكلبة ) الذي يظن الكثير من الناس أنها ( أنثى الكلب ) وهذا خطا فاحش وممقوت وشنيع ، فكيف لو حصل من باحثين في التراث والتاريخ اليافعي فالكلبة في اللهجة اليافعية تعني الحشود أو القطيع أو الجموع الكبيرة ، وتنطق بضم الكاف وفتح اللام ( كُـلَبة ) فيقال كَلَب القوم ( فعل ماضي ) "بفتح الكاف واللام " إذا جمعهم وأمرهم بالسير على وجه السرعة و (كُـلَب) الغنم إذا شد عليها المسير ، وهذه الكلمة يعرفها اليافعيون ولا ينكروها وأظنها من اللهجات الحميّرية القديمة التي ما زال أهل يافع يتوارثونها حتى الآن ..
إذن يمكن القول بأن الفعل الماضي (كَـلَب ) يعني حشد حشداً بغرض السير السريع ، والكلمة المشتقة من الفعل (كَـلَب ) هي ( كُـلَبة ) "بضم الكاف " وتعني الجموع أو الحشود السائرة بسرعة ، ويافع الكُلبة معناها ( يافع الحشود ) وتعني بعصرنا الحديث قوات التدخل السريع ..
ومن أجل أن نفهم أكثر علينا أن نعود إلى التاريخ اليافعي بلمحة سريعة لأن هذا المنشور لا يتسع لشرح التاريخ كاملاً ،ولكن الذي يجب أن نعرفه أن مواجهة الغزو الزيدي قد جعل أهل يافع يقسمون جيوشهم إلى ثلاثة جيوش رئيسية وهم كالأتي :
1) " يافع السيف " وهم أهل القتال والضرب والالتحام " وهم ( أهل الحد ، وآل خلاقة ، وآل ريو ، وآل حميقان ، وآل الرصاص ، وبني بكر )

2)"يافع الضيف" وهم أهل المدد والتموين وتدريب المقاتلين الشباب والنفقة عليهم حتى يتم التدريب " وهم ( آل كلد ) ..
3) بينما بقيت قوات يافع العليا كقوات التدخل السريع والحشد الجماهيري والإعلامي والتي كانت تُسمى بـ يافع ( الكُـلبة ) وهم ( لبعوس ، والمناطق المجاورة لها ) ..
بينما كانت منطقة ( يهر ) هي المنطقة الأكثر سكاناً في يافع وأكثرها جيوشاً وعدداً وعدة ، حيث كانت تملئ أرض المعركة بالمقاتلين الإشداء ولذا فأن منطقة يهر قسمت إلى ثلاثة عشر جيشاً أو لواء بالمعنى الحديث ، وكانوا يسمون اللواء ( الخميس ) والخميس اسم للجيش أو الكتائب العسكرية التي تهاجم العدو وما زال التقسيم القبلي لمنطقة يهر قائما على نفس التقسيم القديم وكلمة خميس كلمة عربية فصحى وتعني جيشاً ، وقد وردت في بيت شعري لأبي الطيب المتنبي بقوله : " خميس بشرق الأرض والغرب زحفه وفي أذن الجوزاء منه زمازم " وهو يصف كثرة الجيوش وكأنها ملأت الأرض بأعدادها التي تثير أصواتا تسمع في الجوزاء ، وهي النجوم البعيدة المرتفعة ، وهي كناية عن ضخامة الجيش وقوته ..
وأيضاً شاعت هذه الكلمة بزماننا ودخلت ضمن اللهجة الدارجة وهي بالأصل صحيحة لكن أغلبنا لايفهم معناها ، عندما نقول " تكالبوا عليك " الأغلب يقولها ولايفهم معناها ويظن أن أصل الكلمة ترجع للحيوان وهو الكلب ، وهذا غلط لانه " تكالبوا عليك " بمعنى " اجتمعوا عليك "..
__________________
الموت اي بالله ولا ذل الرجال
ورجالها انتم اذا حن القتال
ياعزوتي ذا يومكم يوم النزال

 

 

   

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
. . . . . . . . . . .
  رمز PHP: