العودة   نادي يافع > الـــمــنـــتـــــديــــــات الـــعـــــامـــــــه > نادي يافع الإسلامي > الخيمة الرمضانية
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: الحل بسيط ياعرب جنوب الجزيرة وشمالها (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: ياجنوبي ..... شغل مخك زين (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: الحل بسيط وسهل ياعرب (آخر رد :بتول الطين وراعي الشياة)       :: كرت اخضر لمن ترفعه (آخر رد :الحربي3)       :: صور من يافع 2014 (آخر رد :الحربي3)       :: عدنا إلى المنتديات بعد أكثر من خمس سنوات غياب (آخر رد :الحربي3)       :: حفل.. بمناسبة الذكرى العاشرة لتأسيس نادي يافع.... (آخر رد :الحربي3)       :: ثبت حضورك بالشهادتين ... (آخر رد :الحربي3)       :: إبدأ يومك بالصلاة على النبي (آخر رد :الحربي3)       :: السؤال عن عزيز ... (آخر رد :الحربي3)      



منهيات تحدث في رمضان امرنا بتركها واجتنابها

الخيمة الرمضانية


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10, 7, 2012, 04:25 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عضو فعال
 
إحصائية الترشيح

عدد النقاط : 37
سالم علي الحربي الخلاقي is on a distinguished road

افتراضي منهيات تحدث في رمضان امرنا بتركها واجتنابها


منهيات تحدث في رمضان امرنا بتركها واجتنابها
1) باب النـهـي عــن فطــر رمضــان بغيــر عــذر شـرعــي :
قال الله تعالى {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ{183} أَيَّاماً مَّعْدُودَاتٍ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ فَمَن تَطَوَّعَ خَيْراً فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ وَأَن تَصُومُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ{184} البقرة الآيتان (183 ، 184).
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (قال الله تعالى : كل عمل ابن آدم له إلا الصيام فإنه لي وأنا أجزي به، والصيام جنة، وإذا كان يوم صوم أحدكم فلا يرفث ولا يصخب، فإن سابه أحد أو قاتله فليقل إني امرؤ صائم والذي نفس محمد بيده لخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك، للصائم فرحتان يفرحهما: إذا أفطر فرح، وإذا لقي ربه فرح بصومه) أخرجه البخاري (1904) ومسلم (163/1151).

2) باب النـهي عــن تقديم رمضان بصوم يوم أو يومين بدون عذر شرعي :
عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: (لا يتقدمنّ أحدكم رمضان بصوم يوم أو يومين إلا أن يكون رجل كان يصوم صومه ذلك اليوم) أخرجه البخاري (1914) ومسلم (21/1082).

3) باب النـهـي عــن صـيـام يــوم الشــك :
عن أبي إسحاق عن صلة قال: كنا عند عمار فأتي بشاة مصلية فقال: كلوا فتنحى بعض القوم قال: إني صائم فقال عمار: من صام اليوم الذي يشك فيه فقد عصى أبا القاسم صلى الله عليه وآله وسلم. أخرجه أبو داود (2334) والترمذي (1/133) والنسائي (1/306) واللفظ له والدارمي (1/2) والبيهقي (4/208) وصححه الألباني في إرواء الغليل (جـ3 ص126) رقم (961) وقال حديث صحيح.
شرح: ويوم الشك هو يوم الثلاثين من شعبان الذي لم تثبت فيه رؤية الهلال، فيحدث عند الناس شك هل ذلك اليوم من رمضان أو من شعبان.
وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم (صوموا لرؤيته وافطروا لرؤيته فإن غـُبي عليكم فأكملوا عدة شعبان ثلاثين) أخرجه البخاري (1909) ومسلم (20/1080).

4) باب النـهـي عــن فطــر الصائم قبــل وقــت الإفـطـار :
عن أبي إمامة رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يقول: (بينما أنا نائم إذا أتاني رجلان فأخذا بضبعي ثيابي فأتيا بي جبلاً وعراً فقالا لي اصعد ، فقلت : إني لا أطيقه، فقالا: إنـَّا سنسهله لك ، فصعدت حتى إذا كنت في سواء الجبل إذا أنا بأصوات شديدة فقلت: ما هذه الأصوات؟ قالوا: هذا عواء أهل النار ثم انطلق بي فإذا أنا بقوم معلقين بعراقيبهم مشققة أشداقهم، تسيل أشداقهم دماً ، قال: قلت من هؤلاء؟ قال : هؤلاء الذين يفطرون قبل تحلة صومهم) أخرجه الحاكم (جـ1 ص430) وصححه أبو عبد الرحمن الو ادعي في الجامع الصحيح (جـ2 ص321) وقال حديث صحيح. وصححه الألباني في صحيح الترغيب والترهيب(1005) وقال صحيح .

5) باب النـهي عــن تأخير الصائم الفطور عن وقته :
عن سهل بن سعد رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال: (لا يزال الناس بخير ما عجلوا الفطر) أخرجه البخاري (1957) ومسلم (48/1098) .
وفي رواية أخرى عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال (لا يزال الدين ظاهراً ما عجل الناس الفطر، لأن اليهود والنصارى يؤخرون) أخرجه أبو داود (جـ6 ص480) وحسنه أبو عبد الرحمن الو ادعي في الجامع الصحيح (جـ2 ص420) وقال حسن وحسنه الألباني في صحيح الجامع (7689) وقال حسن.

6) باب النـهـي عــن جماع الصائم لزوجته نهاراً في رمضان :
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وآله وسلم فقال: إن الآخر وقع على امرأته في رمضان فقال: (أتجد ما تحرر رقبة؟) قال: لا قال: (أفتستطيع أن تصوم شهرين متتابعين؟) قال: لا ، قال: (أفتجد ما تطعم به ستين مسكيناً؟) قال: لا ، قال: فآتى النبي صلى الله عليه وآله وسلم بعرق فيه تمر ، وهو الزَّبيل قال: (أطعم هذا عنك) قال:على أحوج منا؟ ما بين لابتيها أهل بيت أحوج منا قال (فأطعمه أهلك) أخرجه البخاري (1937) ومسلم (81/1111).

7) باب النـهـي عــن صــوم صيــام الأبــــد :
عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال: أخبر رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم أني أقول والله لأصومنّ النهار ولأقومنّ الليل ما عشت ، فقلت له قد قلته، بأبي أنت وأمي قال: (فإنك لا تستطيع ذلك فصم وافطر وقم ونم وصم من الشهر ثلاثة أيام، فإن الحسنة بعشر أمثالها وذلك مثل صيام الدهر) قلت: إني أطيق أفضل من ذلك، قال: (فصم يوماً وافطر يومين) قلت إني أطيق أفضل من ذلك قال (صم يوماًُ وافطر يوماً، فذلك صيام داود عليه السلام وهو أفضل الصيام) قلت إني أطيق أفضل من ذلك فقال النبي صلى الله عليه وآله وسلم(لا أفضل من ذلك) أخرجه البخاري (1976) ومسلم (181/1159) .
وفي رواية أخرى عنه رضي الله عنهما قال: قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم (إنك لتصوم الدهر وتقوم الليل؟) فقلت نعم قال (إنك إذا فعلت ذلك هجمت له العين ونفهت له النفس ، لا صام من صام الدهر، صوم ثلاثة أيام صوم الدهر كله) قلت: فإني أطيق أكثر من ذلك قال (فصم صوم داود عليه السلام كان يصوم يوماً ويفطر يوماً ولا يفر إذا لاقى) أخرجه البخاري (1979) ومسلم (187/1159) .

وعن عبد الله بن الشخير رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال في صوم الدهر (لا صام ولا أفطر) أخرجه ابن ماجة (جـ1 ص544) وابن أبي شيبة (جـ3 ص78) وصححه أبو عبد الرحمن الو ادعي في الجامع الصحيح (جـ2 ص437) وقال حديث صحيح . وصححه الألباني في صحيح المشكاة (2044) وقال صحيح .
وفي رواية أخرى عنه رضي الله عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم: (من صام الأبد لا صام ولا أفطر ) أخرجه ابن ماجة (1705) وصححه الألباني في صحيح ابن ماجة (1384) وقال صحيح.

8) بـاب النـهـي عــن قـول صمـت رمـضــان كلـه وقمـت رمضــان كلـه :
عن أبي بكرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (لا يقولن أحدكم إني صمت رمضان كله وقمته كله) فلا أدري أكره التزكية، أو قال: لابد من نومة أو رقدة. أخرجه أبو داود (جـ7 ص70) والنسائي (جـ4 ص130) وصححه أبو عبد الرحمن الو ادعي في الجامع الصحيح (جـ2 ص431) وقال حديث صحيح .


9) باب النـهـي عــن تخصيص ليلة الجمعة بقيام من بين الليالي :
عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال (لا تختصوا ليلة الجمعة بقيام من بين الليالي ولا تخصوا يوم الجمعة بصيام من بين الأيام إلا أن يكون في صوم يصومه أحدكم) أخرجه مسلم (148/1144) .

10) باب النـهـي عــن الوصـــال في الصـــوم :
* الوصال في الصوم: هو مواصلة الصائم صيام اليومين أو الثلاثة دون أن يفطر.
قال البخاري رحمه الله في صحيحه (نهى النبي صلى الله عليه وآله وسلم عن الوصال في الصوم رحمة لهم وإبقاء عليهم وما يكره من التعمق) (ك30 ب48) .
عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال: نهى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عن الوصال قالوا: إنك تواصل قال (إني لست مثلكم إني أطعم وأسقى) أخرجه البخاري (1962) ومسلم (56/1102).
وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال:نهى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عن الوصال في الصوم فقال له رجل من المسلمين إنك تواصل يا رسول الله قال (وأيكم مثلي؟ إني أبيت يطعمني ربي ويسقيني) فلما أبوا أن ينتهوا عن الوصال، واصل بهم يوماً ثم يوماً ثم رأوا الهلال فقال: (لو تأخر لزدتكم) كالتنكيل لهم حين أبوا أن ينتهوا. أخرجه البخاري (1965) ومسلم (57/1103).
وفي رواية أخرى عنه رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال (إياكم والوصال) مرتين قيل إنك تواصل قال: (إني أبيت يطعمني ربي ويسقين فأكلفوا من العمل ما تطيقون) أخرجه البخاري (1966) ومسلم (58/1103).
وعن عائشة رضي الله عنها قالت: نهى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عن الوصال رحمة لهم فقالوا: إنك تواصل قال (إني لست كهيئتكم، إني يطعمني ربي ويسقين) أخرجه البخاري (1964) ومسلم (61/1105).
وعن أنس رضي الله عنه قال: واصل النبي صلى الله عليه وآله وسلم آخر الشهر وواصل أناس من الناس ، فبلغ النبي صلى الله عليه وآله وسلم فقال (لو مد بي الشهر لواصلت وصالاً يدع المتعمقون تعمقهم، إني لست مثلكم، إني أظل يطعمني ربي ويسقين) أخرجه البخاري (7241) ومسلم (60/1104).

11) باب النـهـي عــن صــوم المــرأة تطـوعــاً بــدون إذن زوجـهــا :
عن أبي هريرة رضي الله عنه : عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم (لا تصوم المرأة وبعلها شاهد إلا بإذنه) أخرجه البخاري (5192) ومسلم (84/1026) وأبو داود (2458) وزاد (غير رمضان) وصحح الألباني حديث أبو داود في صحيح أبي داود (2146) وقال صحيح.

12) باب النـهــي عـــن صيــام يــوم الجمعــة منفـــرداً :
عن محمد بن عباد قال: سألت جابراً رضي الله عنه : نهى النبي صلى الله عليه وآله وسلم عن صوم يوم الجمعة ؟ قال: نعم . أخرجه البخاري (1984) ومسلم (146/1143).
وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: سمعت النبي صلى الله عليه وآله وسلم يقول: (لا يصومنّ أحدكم يوم الجمعة إلا يوماً قبله أو بعده) أخرجه البخاري (1985 ) ومسلم (147/1144).
وعن أبي أيوب عن جويرية بنت الحارث رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم دخل عليها يوم الجمعة وهي صائمة فقال (أصمت أمس؟) قالت: لا قال (تريدين أن تصومي غداً؟) قالت:لا ، قال: (فافطري) أخرجه البخاري (1986).
وعن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: (لا تختصوا ليلة الجمعة بقيام من بين الليالي ولا تخصوا يوم الجمعة بصيام من بين الأيام، إلا أن يكون في صوم يصومه أحدكم) أخرجه مسلم (148/1144).

13) بــاب النـهــي عــن صيـــام السبــــت في غير الفرض:
عن عبد الله بن بسر السلمي عن أخته الصماء رضي الله عنها، أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: (لا تصوموا يوم السبت إلا فيما افترض عليكم وإن لم تجد إلا لحاء عنبه أو عود شجرة فليمضغه) أخرجه أبو داود (2421) والترمذي (744) والدارمي (1749) وابن ماجة (1726) وأحمد (6/368) والحاكم (1562) وصححه الألباني في إرواء الغليل (جـ4 ص118 رقم 960) وقال حديث صحيح .
وقال الألباني في تمام المنة (1/406) وتأويل الحديث بالنهي عن صوم يوم السبت مفرداً يأباه قوله: (إلا فيما افترض عليكم) فإنه كما قال ابن القيم في "تهذيب السنن" دليل على المنع من صومه في غير الفرض مفرداً أو مضافاً لأن الاستثناء دليل التناول وهو يقتضي أن النهي عنه يتناول كل صور صومه إلا صورة الفرض ولو كان إنما يتناول صورة الإفراد لقال : لا تصوموا يوم السبت إلا أن تصوموا يوماً قبله أو بعده كما قال في الجمعة فلما خص الصورة المأذون فيها صومها بالفريضة علم تناول النهي لما قابلها، وأيضاً لو كانت صورة الاقتران غير منهي عنها لكان استثناؤها في الحديث أولى من استثناء الفرض. – انتهى كلامه رحمه الله تعالى - .


14) باب النـهـي عــن صيــــام أيــام التشــريــــق وهُــــنَّ :
(إحدى عشر واثنتي عشر وثلاثة عشر من شهر ذي الحجة) دون عذر شرعي :-
عن ابن عمر وعائشة رضي الله عنهما قالا (لم يرخص في أيام التشريق أن يصمنّ إلا لمن لم يجد الهدي. أخرجه البخاري (1997 ، 1998) والطحاوي (1/428) والدارقطني (ص240) وصححه الألباني في إرواء الغليل (964) وقال صحيح .
وعن نبيشة الهذلي رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم (أيام التشريق أيام أكل وشرب) أخرجه مسلم (144/1141) .
وعن ابن كعب بن مالك عن أبيه عنه أنه حدثه أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بعثه وأوس بن الحدثان أيام التشريق فنادى (إنه لا يدخل الجنة إلا مؤمن ، وأيام منى أيام أكل وشرب) أخرجه مسلم (145/1142) .
وعن عقبة بن عامر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (يوم عرفة ويوم النحر وأيام التشريق عيدنا أهل الإسلام وهي أيام أكل وشرب) أخرجه أبو داود (2419) والترمذي (773) والنسائي (3004) وصححه الألباني في صحيح الجامع (8192) وقال صحيح.

15) باب النـهـي عــن مباشرة المعتـكـف لـزوجتــه:
قال الله تعالى {وَلاَ تُبَاشِرُوهُنَّ وَأَنتُمْ عَاكِفُونَ فِي الْمَسَاجِدِ تِلْكَ حُدُودُ اللّهِ فَلاَ تَقْرَبُوهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللّهُ آيَاتِهِ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ }البقرة (187).
عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: (إذا جامع المعتكف بطل اعتكافه واستأنف الاعتكاف) أخرجه ابن أبي شيبة في المصنف (2/178/2) وصححه الألباني في إرواء الغليل (جـ4 ص148 رقم 976) وقال صحيح .
وعن عائشة رضي الله عنها أنها قالت: السنة على المعتكف أن لا يعود مريضاً ولا يشهد جنازة ولا يمس امرأة ولا يباشرها ولا يخرج لحاجة إلا لما لابد منه ولا اعتكاف إلا بصوم ولا اعتكاف إلا في مسجد جامع . أخرجه أبو داود (2473) والبيهقي (3962) وصححه الألباني في صحيح أبي داود (2160) وقال حسن صحيح.

16) بــاب النـهـي عــن مبـالغـة الصائــم في الاستـنـشـاق:
عن عاصم بن لقيط بن صبرة عن أبيه رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (بالغ في الاستنشاق إلا أن تكون صائماً) أخرجه أبو داود (جـ6 ص493) والترمذي (جـ3 ص499) والنسائي (جـ1 ص66) وحسنه أبو عبد الرحمن الو ادعي في الجامع الصحيح (جـ2 ص424) وقال حديث حسن . وصححه الألباني في صحيح أبي داود(2073) وقال صحيح.

17) باب النـهـي عــن صـيـام يوم عيد الفطــر ويوم عـيـد الأضـحـى :
عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال: هذان يومان نهى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عن صيامهما. يوم فطركم من صيامكم واليوم الآخر تأكلوا فيه من نسككم. أخرجه البخاري (1990) ومسلم (138/1137).
وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم نهى عن صيام يومين، يوم الأضحى ويوم الفطر. أخرجه مسلم (139/1138) .
وعن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (لا يصلح الصيام في يومين، يوم الأضحى ويوم الفطر من رمضان) أخرجه مسلم (140/1138).
وفي رواية أخرى عنه رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم نهى عن صيام يومين يوم الفطر ويوم النحر. أخرجه مسلم (141/1138).
وعن عائشة رضي الله عنها قالت: نهى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم عن صومين يوم الفطر ويوم الأضحى . أخرجه مسلم (143/1140).

18) باب النـهـي عــن مشــاتمــة الصــائــم لغيــره أو الــدخــول
فــي مشــاكــل وصـــراعــات لا سبــــب شــرعـــي لـهـــا :
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال: (الصيام جنة فلا يرفث ولا يجهل، وإن امرؤ قاتله أو شاتمه فليقل إني صائم مرتين والذي نفسي بيده لخلوف فم الصائم أطيب عند الله تعالى من ريح المسك يترك طعامه وشرابه وشهوته من أجلي، الصيام لي وأنا أجزي به والحسنة بعشرة أمثالها) أخرجه البخاري (1894) ومسلم (160/1151) .
وعنه رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم (من لم يدع قول الزور والعمل به فليس لله حاجة في أن يدع طعامه وشرابه) أخرجه البخاري (1903) .
(مقتبس من كتابي كشف المنهيات بالادلة البينات من القرأن وصحيح السنة )

 

 

   

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كيف نستفيد من رمضان خطى الصحابيات الخيمة الرمضانية 0 3, 7, 2012 07:39 PM




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
. . . . . . . . . . .
  رمز PHP: